عن حديد المصريين

كلمة نائب رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب

أحمد أبوهشيمة

نؤمن في مجموعة حديد المصريين أن الاستدامة جزء كبير من كياننا، منذ تأسيس المجموعة قمنا بشراء وتطوير مصنعين أحدهما في بورسعيد والآخر في الإسكندرية، وكلاهما يعملان بأعلى كفاءة.

لعبت استثماراتنا المستمرة في رأس المال البشري بالإضافة إلى أبحاثنا التي نجريها بشكل مستمر دوراً مهماً جداً فيما وصلنا إليه اليوم، فخلال الفترة الماضية خططنا وبدأنا في تنفيذ مشروعين وطنيين جديدين هما "مصنع بني سويف" والذي يعمل الآن بأعلى كفاءة و "مصنع العين السخنة" الذي سيتم تشغيله خلال فترة زمنية قصيرة وتزامنت هذه الاستثمارات الضخمة مع ظروف صعبة جداً مرت بها مصر بعد الثورة.  
تعمل مصانعنا بأحدث التقنيات الصديقة للبيئة، والتي كان لها تأثير كبير على زيادة القدرة الانتاجية وتوفير معدلات كبيرة من الكهرباء والغاز. مما يعزز استراتيجية المجموعة التي تستهدف تحقيق أعلى معدلات الإستدامة في صناعة الصلب المصري بالإضافة إلى الإلتزام بدورها في أعمال المسئولية المجتمعية.  
تهدف مجموعة حديد المصريين إلى الريادة في إنتاج الصلب الصديق للبيئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والوصول إلى طاقة إنتاجية 2.3 مليون طن سنوياً بهدف المساهمة في تقدم صناعة الصلب وأن تصبح المجموعة لاعباً رئيسياً في المنطقة ، وتعمل على ازدهار مصر من خلال زيادة إجمالي الناتج القومي والحفاظ على الموارد الطبيعية وتعزيز الاقتصاد.  
هدفنا الذي نضعه نصب أعيننا طوال الوقت هو تحقيق التنمية المستدامة، وعازمون على مواصلة هذا المسار بشكل مستمر ومواجهة التحديات المتصاعدة في ظل المنافسة المستمرة.  
تستمر المجموعة في تعزيز قدرتها التنافسية ودعم الإبتكار مما يعزز إيماني بأن ثقتكم ودعمكم لحديد المصريين ستؤتي ثمارها على جميع المستويات.