الالتزامات

المسئولية الاجتماعية

حديد المصريين والأورمان ينتهيان من إعمار 60 منزلا بالصعيد

26 يوليه, 2014
قام المستشار مجدى البتيتي محافظ بني سويف وأحمد أبوهشيمة رئيس مجلس إدارة مجموعة حديد المصريين، واللواء ممدوح شعبان مدير عام جمعية الأورمان بافتتاح قرية مهدي الأخرم التي جرت بها أعمال تطوير شملت إنشاء 60 منزلاً متضمنة أعمال التعريش والدهانات وتوصيل المياه والكهرباء، بالإضافة إلى تسليم الأسر الفقيرة 41 رأس ماشية، فضلا عن وثيقة تأمين بمقدار 400 جنيه شهريًا كرعاية شهرية .
 
وذكر أحمد أبوهشيمة أن مبادرة معًا لمساعدة القرى الأكثر احتياجًا دخلت في إطار التنفيذ وقرية مهدي الأخرم هي نقطة البداية وخلال فترة قريبة سنواصل العمل في 20 قرية أخرى بصعيد مصر لأن هذا مسئوليتنا كقطاع خاص حيال المجتمع.
 
وأضاف أنه يوجد مشاكل كثيرة على كاهل الدولة ولن تستطيع الدولة بمفردها تحقيق التنمية المنشودة لكل مواطن في مصر ومن خلال تحرك مؤسسات المجمع المدني والمؤسسات الخيرة مثل الأورمان ومشاركة القطاع الخاص ورجال الأعمال نستطيع أن نساهم في توفير حياة كريمة للجميع ونتمكن من القضاء على الثالوث الذي يهدد مصر؛ أقصد الجهل والفقر والمرض.
 
وقال اللواء ممدوح شعبان عضو مجلس الإدارة بجمعية الأورمان إن تكاتف الجهود بين القطاع الخاص والمؤسسات الخيرة دائما ما تكون له نتيجة سريعة، خاصة وأن العزيمة موجودة ومصر بها الكثير من أبنائها المخلصين والوطنيين.
 
وقال المستشار مجدى البتيتي محافظ بنى سويف إن هذه المحافظة رغم قربها من العاصمة إلا أنها ظلمت كثيرًا وأرى في الفترة الأخيرة نالت اهتماما كبيرا من الدولة بعد أن ضخّت بها عشرات المليارات من الاستثمارات المختلفة ومن استثمارات مجموعة حديد المصريين صاحبة البصمة المضيئة في قرية مهدي الأخرم اليوم وهي وجمعية الأورمان.
 
أضاف اللواء ممدوح شعبان مدير عام جمعية الأورمان أنه في أولى مراحل التعاون وفى إطار بروتوكول التعاون بين جمعية الأورمان ومجموعة حديد المصريين تم الانتهاء من إعادة إعمار عدد (60) منزلاً بتكلفة حوالي مليون جنيه والتي تشمل (التعريش – الدهانات الداخلية والخارجية – أبواب وشبابيك – محارة – حمامات – لياسة اسمنتية )، بالإضافة إلى عمل وصلات مياه لعدد (12) منزلاً بتكلفة 18000 جنيه وعمل وصلات كهرباء لعدد (19) منزلا بقيمة 28500 جنيه